الجمعة - الموافق 12 أبريل 2024م

أزمة رفض بعض اللاعبين العرب والمسلمين اللعب في أسبوع دعم المثليين جنسيا في الدوري الفرنسي مستمرة

محمد زكى

ما زالت أزمة رفض بعض اللاعبين العرب والمسلمين اللعب في أسبوع دعم المثليين جنسيا في الدوري الفرنسي مستمرة.

فبعد انتقادات حكومية، طالبت جمعيتان بمعاقبة اللاعبين في خطاب مرسل لرابطة الدوري الفرنسي.

ورفض المصري مصطفى محمد لاعب نانت وعدد من لاعبي تولوز المغربي زكرياء أبو خلال والمالي موسى ديارا والهولندي سعيد هاموليتش ارتداء قمصان فرقهم وهي تحمل شعار “قوس قزح” على ظهرهم في أسبوع دعم المثلية في الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وقوبل موقف اللاعبين بانتقادات حكومية فرنسية من المتحدث باسم الحكومة ووزيرة الرياضة هناك.

وفي تطور جديد أرسلت مؤسستان لدعم المثلية رسالة من 3 صفحات للمدير التنفيذي للدوري الفرنسي وهي رسالة ثانية منهم بعد رسالة سابقة للتنديد بأحداث وهتافات معارضة في فبراير الماضي.

وطالبت الرسالة بمعاقبة اللاعبين الرافضين لارتداء القمصان وتقديمهم اعتذار لمخالفة قيم الرياضة والجمهورية الفرنسية وعدم التسامح معهم بل وسن قوانين لمعاقبتهم في حال رفضوا ذلك في العام المقبل.

وطالبت المنظمتان الأندية بتسريح لاعبيها في حال رفضهم ارتداء أي شعارات تطالبهم الأندية بارتدائها.

وزيرة الرياضة الفرنسية تدعو لمعاقبة لاعبين أفارقة رفضوا المشاركة في فعالية للمثليين

دعت وزيرة الرياضة الفرنسية، أميلي أوديا-كاستيرا، إلى معاقبة لاعبين لرفضهم المشاركة في فعالية لمساندة المثليين، ولم يعرف بعد طبيعة العقوبة المحتملة ضدهم.

وجاء ذلك على خلفية امتناع العديد من لاعبي نادي “تولوز” وغيرهم عن المشاركة في فعالية لدعم المثليين، ورفضهم ارتداء قمصان بألوان قوس قزح.

وكشفت وسائل إعلام فرنسية أن اللاعبين الخمسة من دول إفريقية.

ونقلت صحيفة “لو باريزيان” عن وزيرة الرياضة قولها: “ما حدث يؤسفني جدا … نحن نعيش في بلد شجع دائما على احترام حقوق الإنسان”.

وأضافت الوزيرة: “في رأيي، يجب أن تجري الأندية حوارا مع لاعبيها … يجب اتخذا إجراءات ضد هؤلاء اللاعبين”.

وذكرت تقارير إعلامية أن من بين اللاعبين، اللاعب الدولي المغربي زكرياء أبو خلال، الذي يلعب مع نادي “تولوز”.

تجدر الإشارة إلى أن مدرب نادي “رين”، برونو جينيسيو، رفض إقامة يوم تضامن مع المثليين.

وقال جينيسو: “أنا شخصيا ضد كل أشكال التمييز. لا يوجد مكان للتمييز في كرة القدم كما هو الحال في الحياة. لكني أعتقد أيضا أننا هنا للعب كرة القدم، وهذا هو الشيء الأكثر أهمية”.

 

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك