الجمعة - الموافق 12 أبريل 2024م

افتتاح متحف عُمان عبر الزمان … إضافةً حضاريَّةً للمشهد الثقافيِّ العُمانيِّ

مسقط، وكالات: محمد زكى
يأتي افتتاح السُّلطان هيثم بن طارق، متحف عُمان عبر الزمان بولاية منح بمحافظة الداخليَّة ، للتأكيد على الاهتمام بالمتاحف الوطنيَّة وتمتين دَوْرِها، حيث ستكُونُ عُمان مع منجز آخر من المنجزات الوطنيَّة والحضاريَّة والتاريخيَّة والثقافيَّة، حيث حظي المتحف الذي شُيِّد بموجب الأوامر السَّامية للمغفور له ـ بإذن الله تعالى ـ السُّلطان قابوس بن سعيد ـ طيَّب الله ثراه ـ بدعمٍ واهتمامٍ كبيرَيْنِ من لدُن المقام السَّامي السُّلطان هيثم بن طارق، لِيكُونَ المتحف إضافةً حضاريَّةً في المشهد الثقافيِّ العُمانيِّ، حيث يسعى المتحف إلى التعريف بالحقب التاريخيَّة المختلفة التي شهدتها سلطنة عُمان مِثل جيولوجيا الأرض والسكَّان الأوائل، وصولًا إلى عصر النهضة المباركة وما تحقق فيه من منجزات مختلفة في شتَّى القِطاعات، إضافةً إلى استشراف المستقبل بما يتوافق وتطلُّعات سلطنة عُمان.
إنَّ ما يحويه المتحف من تقنيَّات حديثة تركِّز على إيجاد تجربة متحفيَّة تثقيفيَّة ماتعة لمختلف الزوار، عَبْرَ استعراض قصَّة السَّرد المتحفيِّ على الصوت والصورة، بأسلوبٍ تفاعليٍّ باستخدام أحدث التقنيَّات في هذا المجال، فالعلم المتحفيُّ الحديث تجاوز مرحلة التعريف بالمقتنيات أو المآثر أو التاريخ، وعمل على استخدام التقنيَّات الحديثة في خلق التفاعل المباشر، حيث يحتوي متحف عُمان عَبْرَ الزمان على ثلاثمائة وعشر مواد فيلميَّة وألفٍ ومائتي شاشة تفاعليَّة (ثنائيَّة وثلاثيَّة الأبعاد) تقنيَّة إسقاط الخرائط، تثري التجربة لزائريه لِيكُونَ قِبلة تعمل على الترويج السياحيِّ لولاية منح حيث يقع المتحف بالقرب من العديد من المعالم السياحيَّة التي توجد بالولاية؛ باعتباره نواةً لمشروعات سياحيَّة وثقافيَّة واقتصاديَّة أخرى بمحافظة الداخليَّة.

لا يقتصر دَوْرُ المتاحف الوطنيَّة في عُمان على الجانب الثقافيِّ والاجتماعيِّ فقط، بَلْ إنَّ تلك المتاحف تُمثِّل ركيزة تنمويَّة اقتصاديَّة مُهمَّة، لا يخفى أثَرُها على عاقل. فبجانب حماية التراث والموروث، يبرز الدَّور الاقتصاديُّ المُهمُّ الذي تؤدِّيه المتاحف في التنمية السياحيَّة والتنمية الماديَّة، حيث أكدت العلوم الحديثة أنَّ القِيَم الاجتماعيَّة والاقتصاديَّة معتمدٌ بعضها على البعض الآخر، وأنَّ تحسين المناخ الاجتماعيِّ الذي يُحقِّقه المتحف يؤدِّي إلى تعزيز المناخ الاستثماريِّ، وترتبط حالة الإقبال على المتحف بإيجاد فرص واعدة لعددٍ من المشاريع الاقتصاديَّة الخدميَّة، ما يوفِّر فرصًا وظيفيَّة حقيقيَّة في البيئة المحليَّة التي يُقام بها المتحف، كما تُعدُّ المتاحف عنصرًا مُهمًّا في تنشيط السياحة الداخليَّة والخارجيَّة.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك