الأحد - الموافق 19 مايو 2024م

(( الغزو الثقافي . . الوسائل _ التبشير _ )) المفكر طارق فايز العجاوي

ان خطر القرآن على أعداء الله أنطق نواياهم الخبيثة ضده
يقول غلاوستون وزير بريطانيا الاول ( رئيس وزرائها )
ما دام هذا القرآن موجودا فلن تستطيع اوروبا السيطرة
على الشرق ولا ان تكون هي نفسها في امان
ونستنتج من هذه الشواهد ان التبشير خطر اكيد على الاسلام
والمسلمين لانه يستتر تحت مظاهر براقة خادعة تبدو
على رجاله البراءة كبرإة الحمل الوديع
ويؤكد ذلك احد شياطينهم تشارلز واطسون في نصحه
للمبشرين التلون في سبيل تحقيق هدفهم التبشيري
فيقول (( يجب ان يظلوا براء كالحمام لكن لا يمنعهم
ذلك ان يكونوا حكمائ كالحيات .
#وسائل التبشير :
من وسائل التبشير ومناهجه للقاعدة التي تقول ان جميع
الوسائل تستغل في سبيل التبشير حتى اعمال البر
ويمكن تلخيص وسائل التبشير على النحو التالي :
_التطبيب والتمريض والمستشفيات
_التعليم والمدارس والكليات والجامعات
_البعثات الجامعية والمنح والقروض
_المؤسسات الإنشائية لإنعاش الأرياف والقرى
_الجمعيات الاجتماعية والأندية وبيوت الطلبة التي تقدم المساعدات والتعليم المجاني
_المكتبات والتصوير ودور النشر
_المخيمات والكشافة والمؤتمرات الطلابية والروابط الرياضية وغيرها من منظمات الشباب
_الصحافة بأشكالها العهودة .

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك