الجمعة - الموافق 24 مايو 2024م

ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين للعمرة والزيارة: البرنامج يحقّق معنى التكافل والتضامن ورعاية المسلمين وخدمتهم

محمد زكى

أبدى ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين للعمرة والزيارة سعادتهم بالقدوم إلى المملكة، لأداء مناسك العمرة والصلاة في المسجد النبوي، وزيارة الأماكن الدينية والمعالم التاريخية في المدينة المنورة، معربين عن إعجابهم بما شاهدوه من خدمات متكاملة لخدمة الزائرين وتمكينهم من أداء العبادات بيسر وطمأنينة.

وأعربت الزائرة خديجة أحمد رفاعي، رئيسة جامعة رادين فتاح في سومطرة بجمهورية إندونيسيا عن عظيم شكرها وامتنانها لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي العهد – حفظهما الله – على تحقيق أمنيتها بالمجيء للأراضي المقدسة، لأداء مناسك العمرة، والصلاة في الحرمين الشريفين، منوهة بمضامين البرنامج الذي يحقّق معاني التكافل والتضامن والأخوة بين المسلمين، ويجسّد الرعاية التي تبذلها قيادة المملكة لخدمة ورعاية المسلمين في إندونيسيا وفي كافة أرجاء المعمورة.

من جانبه، أبدى الزائر محمد إسماعيل قاسم من مملكة تايلند، إعجابه بما شهدته المدينة المنورة من تطوّر كبير في توسعة المسجد النبوي، والساحات المحيطة به، والنواحي العمرانية لحاضرة المدينة المنورة التي غادرها قبل 22 عاماً بعد تخرّجه من الجامعة الإسلامية، وشاءت الأقدار أن يعود إليها هذا العام زائراً، ضمن ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين للعمرة والزيارة، مثمناً لقيادة المملكة كرم الاستضافة، وحفاوة الضيافة، وجودة الخدمات التي هيئت لهم بدءاً بالاستقبال والتنقل والسكن، وجولات الزيارة اليومية في المدينة المنورة.

وأزجى الزائر محمد لطيف من جمهورية الفلبين الشكر للقائمين على البرنامج الذي تشرف عليه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، واصفاً مشاعره لدى تلقيه خبر استضافته، بـأنها لحظة لا تنسى، كان لها أبلغ الأثر في نفسه، بقدومه إلى المملكة، والإقامة بجوار المسجد النبوي، وأداء الصلوات بكل يسر وسكينة، سائلاً الله العلي القدير أن يجزي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – خير الجزاء على هذه اللفتة الكريمة.

بدوره، أشاد الزائر زكريا حسن سيديه من مملكة تايلند، بالاهتمام والرعاية التي يجدها جميع الزائرين منذ وصولهم إلى المدينة المنورة، وطوال فترة إقامتهم وتنقلاتهم، مشيراً إلى حجم وتنوّع التسهيلات والرعاية التي يجدها أعضاء برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للعمرة والزيارة في المدينة المنورة، وتهيئة كافة أشكال الرعاية لهم قبل الانتقال إلى مكة المكرمة لأداء مناسك العمرة.

ويغادر ضيوف البرنامج المدينة المنورة إلى مكة المكرمة غداً، عبر حافلات مخصّصة تم تهيئتها لنقل الزائرين مروراً بميقات ذي الحليفة ثم التوجّه إلى بيت الله الحرام لأداء مناسك العمرة في ختام رحلتهم الإيمانية.

 

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك