الإثنين - الموافق 24 يونيو 2024م

ضيوف خادم الحرمين الشريفين: استضافتنا للحج امتداد للأعمال الإنسانية التي تقوم بها المملكة لعموم المسلمين

محمد زكى

أكّد عدد من ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة، أن الدعوة التي تلقوها لأداء فريضة الحج مع جموع المسلمين في حج هذا العام هي خير دليل على عناية واهتمام المملكة بالإسلام والمسلمين، وهو امتداد للاهتمام الكبير من قيادة المملكة -حفظهم الله- لعموم المسلمين.

وقال أمين عام الجمعية الإسلامية في فيتنام مصطفى يوسف: “إنه لا يخفى ما تبذله المملكة لتوفير خدمات جليلة لراحة ضيوف الرحمن وتلبية احتياجاتهم وهي جهود ملموسة ذات تاريخ مشرّف، وهي غير مقتصرة على خدمة الحجاج أو على المشاعر فقط، بل هي ممتدة لتشمل مكة المكرمة والمدينة المنورة، والطرق المطروقة من الحجاج برّاً، وبحراً، وجوّاً”, مضيفاً أن كرم المملكة المملكة كان وما زال يذلل كل العقبات للمسلمين ليؤدوا المناسك بيسر وطمأنينة.

بدوره، قدّم حاجي مراد من دولة أوزباكستان الشكر لخادم الحرمين الشريفين، على ما يبذله من أجل توحيد كلمة المسلمين على الحق, وخدمته لقضايا المسلمين, سائلاً الله بأن يوفق خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله-، وأن يثيبهم الجنة على ما يقدمون لقاصدي الحرمين الشريفين, مثمناً جهود وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد على تنفيذ هذه المبادرات الإنسانية بصورة متميزة.

من جهة أخرى، قال عبدالولي عبدالباقي أحد ضيوف خادم الحرمين من أوزباكستان، الذي يعمل مراسلاً في التلفزيون الأوزبكي الرسمي: “الحمد لله الذي يسّر لي زيارة هذه البلاد من أجل أداء الحج مع قافلة ضيوف خادم الحرمين الشريفين، ولقد كانت سعادتي كبيرة عندما رأيت الكعبة المشرفة لأول مرة، في ظل الاستقبال والتنظيم الحافل من قبل وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد وتهيئتهم لمقر الاستضافة بأعلى المستويات، وأسأل الله أن يحفظ قيادة المملكة وشعبها من كل سوء ومكروه وأن يجزيهم خير الجزاء على خدمتهم الإسلام والمسلمين”.

 

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك