الأحد - الموافق 19 مايو 2024م

فنانون بدأوا مشوارهم بالغناء وصدمهم الجمهور فغيروا مسارهم للتمثيل (فيديو)

محمد زكى

كثير من الفنانين والنجوم الكبار في السينما المصرية ضلوا طريقهم في بداية المشوار الفني فكانوا يعتقدون أنهم يمتلكون موهبة في الغناء لكنهم فشلوا فشلا ذريعا فحولوا الحلم للتمثيل فنجحوا وأصبحوا من أهم النجوم في الفن المصري والعربي والاسماء في هذا الموضوع كثيرة لكننا سنختار الأبرز والأشهر..

 

الفنان إسماعيل ياسين الشهير بسمعة كان حلمه الأول حينما ترك مدينة السويس وجاء للقاهرة أن يصبح مطربا وبالفعل مارس الغناء في عدة أماكن ولكنه لم ينجح كمطرب وكان غنائه يثير الضحك فقرر ان يغني فن المونولوج الذي كان في ذلك الوقت يغلب عليه النقد الساخر للمجتمع ونجح فيه ومن خلاله دخل عالم التمثيل فصار أهم نجم كوميدي في تاريخ الفن المصري .

ربما لا يعرف الجميع أن الفنانة الراحلة زينات صدقي كان حلمها الأساسي أن تكون مطربة وراقصة وقدمت بعض الأغاني والرقصات في عدة كباريهات حتي خطفتها السينما وانتشلها المخرجون ورشحوها لعدة أدوار صنعت من خلالها مجدها في عالم السينما والكوميديا ليتبخر حلم الغناء ويتحول لتمثيل .

لن يتخيل أي إنسان أن تكون الفنانة نعيمة الصغير بدأت مطربة وكانت ناجحة جدا في هذا المجال وقدمت عدة حفلات ولكن القدر يجعل أحبالها الصوتية تتأثر بعد مقلب مدبر من إحدي المطربات اللاتي كانت تنافسها فتترك الغناء وتتجه للتمثيل لتكون إحدي نجمات الكوميديا في الوطن العربي .

ماري منيب أشهر كوميديانة في السينما المصرية بدأت هي الأخرى مطربة وراقصة حيث كان فن الرقص والطرب متلازمان في هذه الفترة داخل الكباريهات وكانت كل من تريد تقديم موهبتها لابد أن تجمع بين الرقص والغناء ولكن ماري منيب لم تستمر في هذه المهنة وقررت أن تدخل عالم التمثيل لأنها لم تحقق النجاح في الغناء فأصبحت واحدة من أهم نجوم الكوميديا في الوطن العربي .

لا يمكن تخيل أن الفنان محمود المليجي ملك أدوار الشر في السينما المصرية بدأ حياته مطربا بفرقة موسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب لكن الأخير نصحه بالابتعاد عن الغناء لأن صوته نشاز ولا يجيد الغناء مطلقا وبعدها اتجه المليجي للتمثيل فأصبح أعظم ممثل في تاريخ السينما المصرية بما قدمه من أدوار لا تنسي ومحفورة في ذاكرة المشاهد العربي.

 

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك