الأربعاء - الموافق 19 يونيو 2024م

قهاوي …مصر المحروسة

كتب :جمال زرد
لقد كانت قهاوى مصرالمحروسة أبان الزمن الجميل…أي في الماضي القريب… ملتقى المثقفين فى مصر المحروسة ….وكان منها بالطبع قهوة الفيشاوي بالحسين وقهوةعبد الله عندنا بميدان الجيزة “أصبحت مكانها الأن محل تجارى مع الأسف “…لقد كانت قهوة عبد الله كمثل قهوة الفيشاوي بالحسين ….ملتقى العديد من مثقفى مصر المحروسة خاصة الجيزاوية منهم والذى كان من بينهم اعمامنا محمود السعدنى وزكر يا الحجاوى والعديد من مثقفى خمسينات وستينات القرن الماضى زمن الثقافة والأبداع بمعني الكلمة …وكنا نحن جيل السبيعنات نلتقى بهما ونتناقش معهم فى كافة الأمور ونستمع منهم على أحدث مايسطر أقلامهم قبل الطبع …كما كانت قهوة الفيشاوى بحى الحسين أيضا ملتقى الشباب مع المثقفين من أبناء القاهرة خاصة أديب نوبل نجيب محفوظ والكثير من الأدباء والشعراء.والفنانيين كما كانت قهوة ريش بوسط القاهرة ملتقى أيضا للمثقفين …… رحم الله مثقفينا الراحلين…… وامد الله فى عمر الذين ينعمون بالحياة من جيلنا وكافة الأجيال …..تلك الاجيال التى تعلمت الكثير من مثقفى مصر المحروسةزززوهاهي ذهبت قهاوبي مصر المحروسة مع الريح …وبقي منها العديد المتواجدفي وسط البلد كقهوة ريش

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك