السبت - الموافق 18 مايو 2024م

محدودي الدخل…يمتنعون

كتب:جمال زرد
الفقراء و محدودي الدخل و أرباب المعاشات ..يعانون من ارتفاع أسعار السلع الغذائية والخضر والفاكهة..والمرضي منهم الذين لهم اشتراك في التأمين الصحي يعانون أيضا من ارتفاع أسعار العلاج والكشف عند الأطباء…لذا فهم يمتنعون عن شراء ملابس جديدة حتي ولو احتفالا بالأعياد..وكذا امتنعوا عن شراء الفاكهة لارتفاع أسعارها.. ..نظرا لدخلهم المحدود الذي يشترون بة سلع غذائية يتحكم التجار في أسعارها دون خوف من رقيب أو حسيب ..لذا فهم يمتنعون عن شراء ملابس جديدة..بالرغم من الاوكازيون السنوي التي يخفض فنية اسعار الملابس و الاحذية…بل نقول ان محدودي الدخل والفقراء والكثير من أرباب المعاشات من أصحاب المعاشات البسيطة …مازالوا يمتنعون عن شراء ملابس جديدة ارتفاع أسعارها ليس في المحلات…. ولكن في الأسواق الشعبية كسوق الجمعة بالإمام الشافعي…وسوق الثلاثاء بالمنيب أيضا…لذا لتجار السلع الغذائية والخضر والفاكهة وكذا تجار الملابس …ارحموا محدودي الدخل والفقراء من لهيب الأسعار..يرحمكم الله رب العالمين

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك