الإثنين - الموافق 24 يونيو 2024م

مستريحة الملابس في الغربية تنهي حياتها بطريقة “فظيعة”

محمد زكى

شهدت مدينة قطور في محافظة الغربية بمصر واقعة مأساوية حيث أقدمت إحدى السيدات على الانتحار، بعد الاستيلاء على نحو 15 مليون جنيه من عدة أشخاص بهدف توظيفها لهم وإنشاء مصنع للملابس.

وأوضحت وسائل إعلام مصرية أن “مستريحة الملابس أمل زكي، أقدمت على التخلص من حياتها عن طريق تناولها حبة الغلال السامة، عقب تقديم بلاغات ضدها، وتراكم الديون عليها، بعد الاستيلاء على مبالغ مالية من المواطنين بدائرة مركز قطور في محافظة الغربية تصل لـ 15 مليون جنيه”.

وتلقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الإسكندرية، بلاغا، يفيد “بوفاة أمل زكي، حال تواجدها، داخل شقة سكنية بمنطقة سيدي بشر، التابعة لمدينة الإسكندرية”.

وأضافت وسائل إعلام أنه “تم العثور على جثمانها حال تواجدها مكان اختبائها، بمنطقة سيدي بشر، بمدينة الإسكندرية، وذلك بعد أن استولت على مبالغ مالية كبيرة من المواطنين بزعم استثمارها، في إنشاء مصنع للملابس، وإعطائهم نسبة كبيرة من الأرباح، وتم نقلها إلى مشرحة كوم الدكة، بمنطقة العطارين، لبيان الصفة التشريحية ومعرفة سبب الوفاة”.

 

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك