السبت - الموافق 13 يوليو 2024م

هجوم للجيش المصري دفع العالم لتغيير فكره العسكري واستراتيجية التسليح

محمد زكى

أكد الخبير والمفكر الاستراتيجي المصري، اللواء سمير فرج، أن تدمير المدمرة إيلات الإسرائيلية أحدث هزة كبيرة في عمليات التسليح البحري والتكتيك العسكري.

وفي حديث لقناة “صدى البلد”، أشار اللواء فرج إلى أن تدمير البحرية المصرية للمدمرة “إيلات” وإغراقها، دفع العالم لتغيير فكره العسكري وتغيير استراتيجية التسليح، وأصبح هناك فرقاطات بحرية.

وأشار اللواء فرج إلى أنه تم قتل 46 إسرائيليا وإصابة 91 آخرين من المتواجدين بالمدمرة في تلك العملية.

كما بين اللواء المصري سمير فرج أن المدمرة كان عليها طلبة من الكلية البحرية الإسرائيلية.

وتم تنفيذ عملية تدمير “إيلات” في 21 أكتوبر 1967، أي بعد 4 أشهر من النكسة.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك