الثلاثاء - الموافق 16 يوليو 2024م

وزير الإسكان العماني: تنفيذ المرحلة الأولى من مدينة السلطان هيثم.. قريبا ـ مترو يبدأ من مدينة السلطان هيثم وينتهي في روى

محمد زكى

أكد الدكتور خلفان بن سعيد الشعيلي وزير الإسكان والتخطيط العمراني على البدء قريبا في تنفيذ المرحلة الأولى من مشروع مدينة السلطان هيثم، التي تعد عصارة أفكار الشباب العماني، مشيرا إلى سعي سلطنة عمان لبناء نموذج جديد من التنمية العمرانية يكمن في تنفيذ المدن المستقبلية المتكاملة التي سيكون للشباب دور في وضع ملامحها.
جاء ذلك خلال الجلسة التي نظمتها وزارة الإسكان والتخطيط العمراني بجامعة السلطان قابوس مساء أمس حول المشاريع الإسكانية المستقبلية بمشاركة أكثر من 2500 من طلبة الجامعات والكليات، وأوضح معاليه أن تهيئة المسكن والمدن المناسبة مسؤولية والهدف من الجلسة تقديم الملامح الجديدة للمشروعات الإسكانية للشباب العماني على أن يتحمل مسئوليته في تنفيذ ما تصبو إليه الحكومة من تنمية عمرانية.

وأشار إلى أن مدينة السلطان هيثم ستتضمن بناء جامعة جديدة، وسوف نحتاج بعد شهرين من الآن إلى 6 من الشباب العماني للاستفادة من أفكارهم في بنائها، كما سيتواكب مع تنفيذ المرحلة الأولى للمدينة إنشاء شبكة لطرق للمرحلتين الأولى والثانية، كما أننا في إطار المشروع الهيكلي لمسقط الكبرى لمعالجة الاختناقات المرورية.
وأكد الشعيلي على تخصيص 10% من مدينة السلطان هيثم للأسر غير القادرة للتملك، وتشمل أسر من ذوي الدخل المحدود والضمان الاجتماعي والأرامل، وتمنح هذه المدينة تعليمًا أفضل لأبناء هذه الأسر لتمكينها من الاعتماد على نفسها، كما تم اعتماد مخطط المساكن مع بعض المطورين ليكون أول مبنى سكني بمساحة 8 آلاف متر مربع.
وقام موظفو مدينة السلطان هيثم خلال الجلسة بتعريف طلبة الجامعات والكليات بتفاصيل المدينة ومساحتها، وأهم الخدمات والمنشآت التي تتضمنها كمدينة متكاملة، تلا ذلك تقديم عروض مرئي تضمنت خطة وزارة الإسكان والتخطيط العمراني نحو التحول الشامل التي تشمل الاستدامة المالية، وجودة الخدمات وتبسيط الإجراءات، وعرض آخر عن ملامح الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية تطرقت إلى أبرز مشاريع المدن الكبرى كمسقط الكبرى وصلالة ونزوى وصحار والمخططات الهيكلية ومخرجات المدن المستقبلية.
وتم خلال الجلسة التطرق إلى البرنامج الوطني لبناء القدرات في التخطيط العمراني الذي يستهدف تخريج أكثر من 250 خريجا من القيادات المتوسطة والعليا في قطاع التخطيط بمعدل 5 دفعات خلال 3 سنوات، حيث تم تخريج 110 خريجين خلال السنتين الماضيين إضافة إلى وجود برنامج لإعداد مديرين احترافيين لتخطيط وجدولة المشاريع وإدارة الكلفة.

كما تم تقديم عرض حول المخطط الهيكلي لمسقط الكبرى، الذي يتضمن إنشاء خط للمترو يبدأ من مدينة السلطان هيثم وينتهي في منطقة روي، وخطوط حافلات تصل بين شرق وغرب مدينة مسقط منها 80% على مسافة 10 دقائق مشيًا من الأحياء السكنية، بالإضافة إلى تفعيل دور السواحل والمناطق التاريخية، والربط بين الجبال والسواحل، وتوسعة الرقعة الخضراء.

وتم التطرق إلى مشروع مدينة صلالة المستقبلية وأهم منشآتها ومساحتها والعدد التي ستستوعبه من السكان كمدينة متكاملة في محافظة ظفار، كما تم تقديم عرض مرئي عن مدينة صحار المستقبلية وأبرز المنشآت والخدمات التي توفرها هذه في محافظة شمال الباطنة ومراحل المشروع.

ومن بين المشاريع التي تم التطرق إليها مشروع الجبل الأخضر والذي يتكون من 2500 وحدة سكنية ويحق التملك فيه للمواطنين والخليجيين والأجانب، ويضم فندقا معلقا من فئة 5 نجوم، وغيرها من الفنادق ضمن مكونات المشروع، ومماشي على مسافة 6 كيلومترات على حافة الجبل الأخضر ومحلات تجارية ومقاهي، وتلفريك يبدأ من وادي بني خروص بولاية الرستاق ذ يمكن الزوار من الوصول إلى الجبل الأخضر في 7 دقائق، إضافة إلى مشروع متحف الجبل الأخضر وإنشاء ساحة لإقامة الأنشطة والمهرجانات تستوعب 30 ألف زائر، وتخصيص موقع للتخييم.
كما تم تقديم عرض مرئي عن مشروع الـ”داون تاون” في محافظة مسقط والذي يعرف بمركز المدينة ويقع في الخوير بحي الوزارات وحي السفارات على مساحة 3 ملايين متر مربع ويتضمن مارينا وهي عبارة عن مشروع متكامل به واجهة بحرية إضافة إلى كاسرات أمواج وقناة مائية.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك