الثلاثاء - الموافق 16 يوليو 2024م

تحذير عاجل في مصر من السمك الياباني بعد ظهور لون غريب

محمد زكى

وجهت نقابة البيطريين في مصر تحذيرا عاجلا للمواطنين من نوع أسماك به مادة سامة تؤدي إلى العديد من الأمراض، وهو السمك الياباني الذي يسمى بـ”ماكريل” في مصر.

ويأتي ذلك بعدما تلقت البيطريين رسائل كثيفة من المواطنين تستفسر عن ظهور لون أزرق في سمكة الماكريل المستورد من اليابان.

وبدورها، نصحت الدكتورة شيرين علي ذكي رئيس لجنة سلامة الغذاء بنقابة الأطباء البيطريين، المواطنين بشأن ظهور الضي الأزرق على سمك الماكريل، قائلة إن العلامات الطبيعية لأي منتج غذائي مثل اللون والرائحة والملمس هي الدالة على جودة المنتج.

وحذرت “ذكي”، في تصريحات تلفزيونية، من تناول الأسماك أو اللحوم في حال وجود أي علامات غريبة بها، ذلك يعني أنها غير صالحة للاستهلاك.

وأوضحت أن التفسير الوحيد لظهور الضي الأزرق على سمك الماكريل هو وجود مادة كبريتات النحاس التي تستخدم بشكل محرم ومجرم في عمليات صيده.

وتابعت أن مادة كبريتات النحاس لونها أبيض وبمجرد اختلاطها مع الماء تتحول إلى اللون الأزرق اللامع، مؤكدة أنها شديدة السمية وتؤدي لتلف في الخلايا.

وبدأت اليابان في الـ24 من أغسطس الحالي، تصريف المياه المعالجة من محطة فوكوشيما-دايشي النووية في المحيط الهادئ، وفق مقطع مصور بثته الشركة المشغلة “تيبكو”.

وقد تم تشغيل مضخات وفتح الصمامات لنقل المياه إلى المحيط. وهذه المياه المعالجة والمخففة جردت من غالبية المواد المشعة باستثناء التريتيوم التي لا تشكل خطرا إلا إذا وجدت بكميات كبيرة ومركزة.

وكانت الصين قد نددت ببدء تصريف مياه فوكوشيما معتبرة أنه عمل “أناني وغير مسؤول”، وأرسلت كل من بكين وموسكو لليابان طلبات لتوضيح الوضع المتعلق بالمياه التي تطرح في البحر من محطة فوكوشيما الكهروذرية المنكوبة. فيما أعرب وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن عن ارتياح بلاده “إزاء خطط اليابان ونعتبرها آمنة، وهي تلبي المعايير الدولية، بما في ذلك معايير الأمن النووية للوكالة الدولية للطاقة الذرية”.

 

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك