الجمعة - الموافق 19 يوليو 2024م

ركن سلطنة عُمان في معرض الرياض الدولي للكتاب ثراءٌ معرفي وحضور نوعي

محمد زكى

أشاد عدد من المسئولين بركن سلطنة عُمان في معرض الرياض الدولي للكتاب ٢٠٢٣ الذي تحل فيه ضيفَ شرف للمعرض، بالثراء الثقافي والحضور النوعي لأجنحة الركن المختلفة.
وقال ” فيصل بن تركي آل سعيد ” سفير سلطنة عُمان المعتمد لدى المملكة العربية السعودية: إن مشاركة سلطنة عُمان في هذا المحفل الثقافي الكبير مهم وهناك اهتمام وشغف من قبل المجتمع والجمهور السعودي من خلال التعرف على الجانب الثقافي المادي وغير المادي؛ كمجال المخطوطات والأدب والشعر والرواية والموسيقى وغيرها.
وأكد أن سفارة سلطنة عُمان في المملكة العربية السعودية تعمل من خلال منصة تقدم الأمسيات العُمانية الثقافية للجمهور السعودي بشكل دائم لتسليط الضوء على بعض العناصر في الثقافة.
وأوضح أن السفارة تعمل على تحديد مجالات معينة ويتم التواصل مع الجهات ذات الاختصاص ومن بعدها التواصل مع عدد من الشخصيات العُمانية المختصة في المجال، ثم دعوة الجمهور السعودي، وكذلك الحال في الشأن الاقتصادي، مشيرًا إلى وجود تجربة لجلسة حول سياحة المغامرات شهدت إقبالًا كبيرًا.
من جانبه أكد الأمير فهد بن تركي محافظ الدرعية بالمملكة العربية السعودية على وجود تعاون بين المملكة العربية السعودية وسلطنة عُمان في المجالات كافة ومن بينها النواحي الثقافية.
وقال الأمير الدكتور بندر بن سلمان: إن تقارب الدول الخليجية وشعوبها من خلال الثقافة والتقاء المثقفين والكتاب والأدباء يعطي انطباعًا للعالم عن مدى التقارب، مضيفًا أن المعرض يؤكد أواصر الروابط القوية بين سلطنة عُمان والمملكة العربية السعودية.
بدوره قال السفير عبدالله بن يحيى المعلمي مندوب المملكة العربية السعودية لدى الأمم المتحدة: إن سلطنة عُمان دولة عريقة وذات تاريخ ثري ومساهماتها في الحضارة العربية مساهمات مرموقة وهو ما يجسده مشاركتها في هذا المعرض.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك