الإثنين - الموافق 15 يوليو 2024م

سلطنة عُمان تستعد لانطلاق مهرجان مسقط 2018

مسقط، وكالات: محمد زكى

تستعد سلطنة عُمان لانطلاق الدورة الثامنة عشرة من مهرجان مسقط وسط تجهيزات مكثفة بمواقع المهرجان المختلفة، وتكتسب هذه الدورة أهمية كبيرة، حيث يتم الاحتفال بمرور عشرين عاما على انطلاقته في الفترة من 3 إلى 20 فبراير من عام 1998 بحديقة القرم الطبيعية آنذاك.

وبفضل جهود بلدية مسقط والجهات المتعاونة معها خلال مسيرة المهرجان أن تؤسس قاعدة جماهيرية لهذا الحدث السنوي محافظا على تألقه وتنوعه وتقديم مختلف الفعاليات على المستويين المحلي والدولي، حيث أثبت من خلال استمراريته أنه يتعدى كونه مهرجانا ترفيهيا فقط، إنما منصة ترويجية تسهم في تدعيم حركة السياحة الداخلية والخارجية من خلال التعريف بالسلطنة ومقوماتها الثرية وإبراز التنوع البيئي والحضاري الذي تزخر به والعادات والتقاليد العمانية العريقة والإرث الحضاري والموروث التقليدي في روزنامة برامج وفعاليات متنوعة ومتجددة شكلا ومضمونا فضلا عن ما يؤديه من دور بارز في إنعاش الحركة الاقتصادية والتجارية من خلال تنشيط السوق المحلي والترويج للمنتج الحرفي والأسواق التراثية.

تنطلق الدورة القادمة للمهرجان في الثامن عشر من يناير وتستمر لمدة 24 يوما، ويعقبها انطلاق طواف عمان لمدة ستة أيام بدءا من 13 فبراير لتشهد محافظة مسقط أجواءً حيوية من التألق وهي تستقبل مهرجان مسقط، هذا الحدث السنوي الذي يأتي متجددا تحت شعار” لنحتفل معا ” من خلال دورته الثامنة عشرة من عمر المهرجان، واضعا اسمه على أجندة الفعاليات الدولية والإقليمية بحجم ما يبرزه من مكونات وفعاليات تغطي مختلف الميول والتطلعات، وما يوجده المهرجان من تجانس حضاري وترابط فكري مع مختلف الثقافات.

تتعدد مواقع مهرجان مسقط لاحتواء فعالياته المتنوعة الرياضية منها والثقافية والفنية وغيرها بجانب الموقعين الرئيسين وهما متنزه العامرات العام ومتنزه النسيم العام إضافة إلى نادي عمان للسيارات، وعدد من القاعات والأندية الثقافية، وطواف عمان الذي يمر عبر مسارات في عدد من محافظات السلطنة بالإضافة إلى الفعاليات الغنائية والمسرحية والفنية المنوعة على مسرح المدينة وفي مركز عمان للمؤتمرات والمعارض.

يقدم المهرجان مجموعة من الفعاليات الثقافية الثرية في موضوعاتها تهتم بشتى فنون الأدب والثقافة من خلال تقديم ندوات فكرية وأمسيات أدبية وشعرية بالإضافة إلى عدد من الندوات والمحاضرات التي يقدمها مختصون في عدد من المجالات.

تتضمن هذه الدورة عددا من الفعاليات الثقافية أبرزها مسابقة الأفلام ثلاثية الأبعاد وملتقى عُمان للتصوير الضوئي الذي يجتمع تحت مظلته مجموعة من المصورين المحترفين من السلطنة والعالم، وركن الكتاب والمقهى الأدبي والمتضمن مجموعة من المكتبات ويلتقي فيه نخبة من المفكرين والأدباء والفنانين العمانيين وغيرها من الفعاليات.

يحرص المهرجان أن يلامس ميول الشباب واهتماماتهم وهواياتهم بتقديم باقة متنوعة من الفعاليات الرياضية سنويا التي تستهوي فئة الشباب والتي تم انتقاؤها بعناية بالتعاون مع عدد من الجهات المعنية، ومن أهمها فعاليات سباق الانجراف إضافة إلى احتضان الحدث الأبرز رياضيا وهو طواف عمان الذي يشارك به نخبة من أفضل الدراجين العالميين والذي يتم على ست مراحل.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك